قصة فيلم مباريات الجوع

فيلم مباريات الجوع أو The Hunger Games ، فيلم من إخراج جاري روس ، وقصة الفيلم مأخوذة عن سلسلة الروايات العالمية ، التي كتبتها المؤلفة سوزان كولونز ، متأثرة بمشاهد من الاحتلال الأمريكي للعراق ومن الاضطهاد الروماني للشعب .

حيث كانت الإمبراطورية الرومانية ، تشغل الشعب بالمسابقات الدموية ، بدلًا من توفير الخدمات التي يطلبها الشعب ، وتم ترجمة تلك الرواية إلى 26 لغة ، كما أصبحت سلسلة كتب ألعاب الجوع ، الأكثر مبيعًا عبر الموقع الشهير أمازون ، وفي عام 2012م صُنفت شركة جوجل فيلم مباريات الجوع ، كأكثر الأفلام بحثًا في ذلك العام .

نبذة عن فيلم The Hunger Games :
إخراج : جاري روس .
إنتاج : نينا جاكوبسون .
تاريخ الإصدار : 23 مارس عام 2012م
قصة الفيلم : مستوحاة من رواية ألعاب الجوع للكاتبة سوزان كولونز .
بلد الإصدار : الولايات المتحدة الأمريكية .
لغة الإصدار : اللغة الانجليزية .
بطولة : جينيفر لورانس وفازت كأفضل ممثلة عام 2013م عن دورها في هذا الفيلم
، جوش هوتشرسن ، ليام هيمسورث ، إليزابيث بالكس ، ليني كرافيتز ، دونالد سترلاند
مدة عرض الفيلم : 142 دقيقة .
تكلفة الفيلم : 78 مليون دولار .
أرباح الفيلم : 691 مليون دولار .

قصة الفيلم :
تدور قصة الفيلم عن دولة panem ، وهي دولة تتكون من العاصمة الكبيرة ، وعدد من المقاطعات الصغيرة المحيطة بالعاصمة ، ويبلغ عددهم 12 مقاطعة ، ويعيش الأثرياء وذوات القامة العليا من أعيان الدولة وأصحاب النفوذ في العاصمة الكبيرة الثرية ، بينما يعيش باقي أفراد الشعب من البسطاء والفقراء ، في المقاطعات الإثنى عشر .

وتوجد فجوة اقتصادية ومادية وحضارية بين سكان المقاطعات ، وبين سكان العاصمة الثرية ، فيقوم سكان المقاطعات بالتجهيز للقيام بثورة ، ضد ظلم وطغيان العاصمة الثرية ، فتقوم العاصمة الثرية ، بإخماد تلك الثورة بإشغال الشعب في ألعاب تسمى ألعاب الجوع .

والتي تقام في منطقة تسمى الميدان ، وتقوم فكرة اللعبة على قرعة سنوية تجريها العاصمة الثرية ، فيتم اختيار شاب وشابة من كل مقاطعة ، وتتراوح أعمارهم من 12- 18 عام ، ويتم التنافس والمباريات الدموية بين كل المتسابقين ، حتى يظل شخص واحد على قيد الحياة وهو الفائز النهائي .

وفي المسابقة رقم 72 ، تقع القرعة على فتاة صغيرة تسمى بريم ، فتقوم اختها كاتنس إيفردين البالغة من العمر ستة عشر عام ، بالتقدم للمسابقة بدلًا من شقيقتها الصغرى ، وتقع القرعة أيضًا على شاب يسمى بيتا .

وهو صديق كاتنس في المدرسة ، وتجمعهما صداقة قوية ، كان أصلها هو إعطاء بيتا الخبز لعائلة كاتنيس ، عندما عانت من جوع شديد ، ويقوم هايميتش ابرنائي ، وهو الفائز في مباراة الجوع رقم 50 بتدريبهم ، على طريقة الفوز في المباراة والبقاء للنهاية .

ويتم عمل لقاء تليفزيوني مع بيتا ، والذي يعترف بحبه لكاتنس أمام الجميع ، لكن كاتنس تشك في حبه ، وتظن إنها خدعة منه للفوز في المسابقة ، وتبدأ مباراة الجوع وتتعرض صديقة كاتنس ، وتدعى رو للموت .

ويبقى كاتنس وبيتا وقليل من المتسابقين للنهاية ، ونظرًا لقصة الحب التي اشتهر بها كاتنس وبيتا ، يقوم حكام اللعبة بتغيير قانون اللعبة ، ويعلنا إمكانية فوز متسابقان اثنان ، بشرط وجودهما في نفس المقاطعة .

فتركض كاتنس لتخبر بيتا بذلك الخبر ، وتجده مصابًا بجروح بالغة ، فتعود لإحضار الدواء له ، فيهاجمها بعض المتسابقين وتتغلب عليهم ، ويبقى بيتا وكاتنس للنهائي ، ولكن يتم تغيير قانون اللعبة ، ليعلن الحكام عن فوز واحد فقط .

ولكن لا يستطيع بيتا وكاتنس مقاتلة بعضهما البعض ، فتحضر كاتنس بعض من التوت السام ، ليأكل منه بيتا وهي أيضًا في محاولة للانتحار المشترك ، ولكن يعلم حكام المباراة بذلك فيقوموا بإلغاء القانون الجديد ، ويعلنوا فوز بيتا وكانتس بمباراة الجوع .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *