قصة الأميرة روزيت

في يوم من الأيام عاش ملك وملكة مع ابنيهما الوسيمين وابنتهما الصغيرة صاحبة الشهر الذهبي الجميل، والتي أحبها كل من رآها، واحتفالًا بقدومها دعت الملكة الجنيات من جميع أنحاء العالم، وأقامت مأدبة فاخرة،  وقالت الجنيات للملكة أن روزيت سوف تسبب سوء حظ كبير لأخويها وقد يلقيا حدفهما بسببها هذا ما يظهر عن ابنتك الصغيرة، للأسف لا يوجد لدينا شيء أفضل ، أصيب الملك والملكة بالحزن .

وفي الأيام التالية استشار الملك الوزراء والحكماء من شتى أنحاء المملكة ولكن لم يفده أحد وأثناء ذلك ظلت الملكة تبكي بجوار مهد روزيت، ولكن أخبر الملك زوجته أن هناك ناسك عجوز يسكن بالغابة بجوار القصر ويأتي الناس لاستشاراته فقالت الملكة علينا باستشارته ربما يخبرنا بما نفعله وفي اليوم التالي توجهوا له ولكن عندما وصلوا للغابة تركوا الأحصنة بسبب كثافة الأشجار، وأكملوا سيرًا  على الأقدام حتى وصلوا للشجرة التي يسكنها الناسك، والذي تعرف على الفور على الملك والملكة.

وقال مرحبًا بكما ما سبب المجيء فأخبرته الملكة عن السبب، وسألته عن الحل فقال لها بحبس الأميرة في برج وألا تخرج منه أبدًا وكافأته وأسرعوا للقصر ووضعت الأميرة في برج عالي، وكان أبواها وأخويها يزورنها كل يوم حتى لا تمل، عُرف أخوها الأكبر بالأمير العظيم، والثاني بالأمير الصغير، وكلاهما أحباها، وبعد فترة قصيرة مرض الملك والملكة وتوفيا في نفس اليوم، ودقت جميع الأجراس في المملكة وحزن الجميع، وخاصة روزيت.

وأجلس المستشارون الأمير الأعظم على العرش الذهبي، وتوجوه بالتاج الماسي، وأخرجوا أختهما من البرج الكئيب الذي تسكنه رأت روزيت الحديقة الجميلة المليئة بالفاكهة والأزهار والعشب والنافورات فانبهرت، فرأت الطاووس فأعجبها فقالت قررت أن لا أتزوج إلا من ملك الطاووس فقال له الملك ولكن أين سنجده فقال في أي مكان ولن أتزوج غيره، فكر الملك والأمير أين سيجدون ملك الطاووس، فقال له الملك سوف نسافر معًا في كل مكان للبحث عنه.

الآن عليكي أن تتولي أمر الملكة ورحل الملك والأمير عن القصر وأخذ في الابتعاد أكثر وأكثر، وسألوا كل من قابلاه عن ملك الطاووس وكانت الإجابة دائمًا لا، وأخيرا وصوا لطريق به طاووس على كل شجرة، وأوصلهم المكان لمدينة يرتدي سكانها جميعهم ريش الطاووس، ثم رأيا الملك الذي كان يقود عربة ذهبية جميلة مزينة بالماس ويجرها 12 طاووس، وشعر الملك والأمير بالسعادة ، فقال لهما أنتما غريبان من أنتما فعرضا القصة عليه ووافق على الزواج بها وقال لها ما تتمناه، ولكن إذا لم يكن قلبها ذهبي وجميل كشعرها سوف أعاقبكما .

وعلى الفور تلقت روزيت خطاب من أخويها يخبرانها أنهما وجدا ملك الطاووس وأن عليها أن تجمع مجوهراتها وتأتي إليهما لأنهما وجدا ملك الطاووس وتركت مملكة أخيها في رعاية أكثر رجالها حكمة ورحلت مصطحبة معها الممرضة وابنة الممرضة وكلبها الأخضر، واستقلوا قاربًا في البحر ونامت روزيت وكلبها فقالت الممرضة الشريرة للمركبي أتريد بعض الثروة فقالت لك 100 عملة ذهبية إذا قذفت معي الأميرة في البحر، وعندما تغرق سألبس ابنتي ملابسها، ونأخذها لملك الطاووس ومن أجل 100 عملة  وافق على ذلك ورفع مع الممرضة وابنتها الأميرة بفرشاها وكلبها وألقوا بها في الماء ولحظ الحظ كان الفراش مصنوع من ريش العنقاء نادر الوجود وله القدرة على الطفو فوق الماء.

فظلت طافية على الماء كأنها في قارب واستيقظ الكلب وبدأ ينبح حتى أيقظ الأميرة، ورسى القارب وارتدت ابنه الممرضة ملابس الأميرة وتغطت بالماس ولما خطت بالقارب ورآها موكب ملك الطاووس أصبتهم الدهشة، فقالوا ليس لديها شعر ذهبي وشريرة كان الموكب طويل أخذ الممرضة تصفع وتلكم كل من يقترب منها وفي أثناء ذلك ساعدت الأسماك روزيت الوصول لشاطئ المملكة.

ووصل الموكب للقصر حيث ينظرها ملك الطاووس مع أخويها ليرحب بها، نزلت الأميرة الزائفة من العربة وركلت طاووسًا، وأمر الملك الحراس بأن يدعهما مع أختهما في البرج العالي ووصلت روزيت في نفس اللحظة وقالت أنا الأميرة روزيت وحكت له ما حدث واندهش الملك وأمر الحراس أن يمسكوا الممرضة وابنتها وقيدهم وألقوا بهم في البحر، فقالت لا تؤذيهما فالطمع أعماهما وسوف يتعلموا من الخطأ وتأثر بطيبه روزيت رغم محاولتهما قتلها  وسامح الملك الممرضة الشريرة وابنتها وأعادت الممرضة للأميرة ملابسها ومجوهراتها وتم الزفاف على الفور وحتى الجميع بسعادة أبدية..

قصص مميزة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *