قصة أكثر الأمور روعة

كان يا ما كان في قديم الزمان عندما كان السحر صديقًا للإنسان عاش قزم صغير يسمى تشورو ، وكان تشورو يبحث عن شخص يستطيع أن يقوم بأشياء مميزة ويملك قلب شجاع ليساعده ، فجاب في البلاد وبدأ يبحث عن الشخص الذي يستحق مساعدته حتى تعرف على شاب يسمى أنطونيو يعيش في قرية بعيدة .

كان أنطونيو صانع ساعات وكان كريمًا وذكيًا وجادًا في عمله ، فأحبه تشورو وتعرف عليه وأصبحا صديقين ، وكان تشورو ينتظر فرصة ليساعده بها .

وفي يوم من الأيام أتى رسول من الملك ووقف في منتصف البلدة ، وبدأ يقرأ رسالة أرسلها الملك للشعب ، فقد كان الملك يبحث عن زوج لابنته ، فقرر أن يختار من يقوم بأكثر الأمور روعة ليتزوج ابنته ويعطيه نصف المملكة .

عندما سمع شورو رسول الملك قال لأنطونيو ماذا ستفعل لتنال قلب الأميرة ، قال له أنطونيو ماذا سأفعل ، قال شورو ألا تستطيع أن تفعل أكثر الأمور روعة ، فقال له أنطونيو إنك أنت يا شورو أكثر شيء رائع في حياتي ، فلا أستطيع صنع شيء رائع سوى أن اصطحبك إليهم .

ولكن شورو قال لأنطونيو إنك تصنع ساعات رائعة ويمكنك أن تصنع ساعة رائعة جدًا تنال إعجاب الأميرة ، عندما ذهب أنطونيو إلى منزله وخلد للنوم ، بدأ كلام شورو يتردد في أذنه وجعله غير قادر على النوم ، ثم نظر إلى صندوق أدواته ونهض من فراشه ، وأخرج الأدوات وبدأ في صنع ساعة .

وفي اليوم التالي كان هناك أشخاص كثر في قصر الملك يحاولون صنع أكثر شيء رائع فمنهم من كان يقوم بحركات غريبة بالسيوف ، ومنهم من أدعى أنه يستطيع أن ينام عامًا كامل ، ومنهم من كان يلعب بالكراسي بطريقة بهلوانية ، ولكن الأميرة لم ترى في كل تلك الأعمال أي شيء رائع أو مميز .

ثم دخل أنطونيو أمام الملك ، ولكن كل الرجال الموجودين في القاعة كانوا متأكدين أنه سيخسر لأنه مجرد صانع ساعات ، وعندما كشف أنطونيو الغطاء عن ساعته كانت ساعة عادية ، فقال له الملك أنها أسوأ ساعة رأها في حياته ، فطلب أنطونيو من الملك أن ينتظر عندما تعمل الساعة وألا يحكم من مجرد النظر .

تعجب الملك ولكنه قرر أن يعطي أنطونيو فرصة ليشغل ساعته ، وعندما أدار أنطونيو مفتاح الساعة ودقت الساعة الواحدة خرج منها رجل خشبي صغير وقال لهم إن القاعدة الأولى لتعيش حياة سعيدة هي الإيمان ، ثم عاد الرجل داخل الساعة .

وعندما دقت الساعة الثانية خرج منها راقصان وقاما بأداء رقصة رائعة ، وعند الدقة الثالثة خرج من الساعة الشمس والقمر ونجمة رائعة تلقي النكات ، وعند الساعة الرابعة خرج من الساعة زهرة خزامي وجرادة وعشًا خاويًا وسلة فواكه ، وكان ذلك بمثابة لغزًا حقيقيًا .

وقد فشل جميع الحضور في حل اللغز إلا الأميرة ، فقد أدركت أن تلك الأشياء تمثل الفصول الأربعة ، فالفاكهة تمثل مهرجان الخريف والجرادة تمثل الصيف والخزامي يمثل الربيع والعش يمثل البيات الشتوي في فصل الشتاء .

وظلت الساعة تدق حتى انتصف الوقت ، فخرج منها نرد ظل يظهر الرقم 6 فقط ، وهو الرقم الموجود في الساعة ، وعند الساعة السابعة خرج سبعة أقزام من الساعة وبدأوا يدورون حول الساعة ويغنون ، فأدرك الملك أنهم يمثلون أيام الأسبوع السبعة .

وعند الساعة الثامنة خرج من الساعة الكواكب الثمانية وأخذن يظهرن مدى جمال نظامنا الشمسي ، وعند الساعة التاسعة خرجت جنيات وبدأ يقدمن رقصة رائعة ، وعند الساعة العاشرة خرج 10 مستشارين ، وعند الساعة الحادية عشرة خرج طفلان ، وقالت الطفلة هيا بنا نلعب اثنان وتسعة وهي تعني الساعة الحادية عشر .

وعند الساعة الثانية عشر خرجت سيدة عجوز وغنت اثني عشرة أغنية وكان صوتها رائعًا أعجب جميع من في القصر ، وقد اتفق الملك مع جميع الحضور أن تلك الساعة هي أكثر الأمور الرائعة في المملكة وأن أنطونيو يجب أن يتزوج المملكة .

ولكن قبل أن يتم إعلان موعد الزواج جاء شاب يحمل فأس وحطم الساعة ، وقال للملك إنه حطم أكثر الأمور روعة وهذا يعتبر أكثر شيء رائع وأنه هو من سيتزوج الأميرة ، وافق الملك على كلام الرجل الذي دمر الساعة ، وقرر أنه هو من سيتزوج الأميرة .

عاد أنطونيو وهو حزين إلى منزله ، وعندما رأه شورو فكر أنه يجب أن يساعده ، وفي يوم الزفاف كانت الأميرة والملك في غاية الحزن لأنهما لم يحبا الرجل المدمر ، ولكن عندما تقدم المدمر نحو الأميرة وجد كل التحف التي كانت موجودة داخل الساعة تلتف حوله وبدأت في ضربه .

فقال المدمر أنه يأسف لتدمير الساعة وأن ساعة أنطونيو هي أكثر الأمور الرائعة التي رأها في حياته ، لذلك فإن أنطونيو يستحق أن يتزوج الأميرة ، ففرحت الأميرة وفرح الجميع لأن أنطونيو كان شخص موهوب ورائع بالفعل .

مترجم عن : The Most Incredible Thing .

قصص مميزة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *