قصة نجاح الأميرعبدالعزيز بن تركي الفيصل

الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل هو رجل أعمال ورياضي سعودي شاب ، حقق إنجازات رياضية وفي مجال الاقتصاد أيضًا ، وأيضًا إنجازات سياسية حيث تم تعيينه من قبل جلالة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز في منصب رئيسًا لمجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة .

ولد الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل في 4 يونيو 1984م بمدينة الرياض ، ودرس في مدارس الملك فيصل ثم التحق بجامعة الملك سعود ، وحصل على بكالوريوس العلوم السياسية عام 2003م ، كما أنه درس السياسة في جامعة لندن في كلية الدراسات الشرقية والأفريقية منذ عام 2003 م وحتى عام 2006م ، ودرس أيضًا التسويق في كلية إدارة الأعمال بجدة .

وكان الأمير مهتم منذ نشأته بمجال الرياضة فقد شارك في العديد من سباقات السيارات وحصل على مراكز متقدمة ، منها الفوز بالمركز الأول في سباق كأس إطارات تويوتا في دبي ، كما شارك مرتين في سباق الخليج وفي عام 2014 م فاز بالمركز الأول ، وبالمركز الثاني في عام 2015 م ، كما حاز الأمير على درع فخري من الشركة العربية لتجارة المواد البترولية ، كما وقعت معه شركة شل عقدًا ليكون السفير الرسمي لبرنامج السلامة على الطريق في السعودية .

وقد قام الأمير الشاب برعاية العديد من الأحداث والمبادرات الشبابية الهامة في المملكة ، وخاصة في مجال سباق السيارات ، حيث كان من أهم الداعمين لتلك الرياضة في المملكة ، وقد ظهر دوره البارز في هذا المجال أثناء تنظيمه للحدث العالمي (فورميلا إي) الذي نظمته المملكة بنجاح كبير ، وقد ساهم الأمير في نجاح هذا الحدث بسبب عمله بجد على تجهيزه وتنظيمه ، ولعل كون الأمير بطل عالمي في مجال سباقات السيارات ، ساعده على تنظيم الحدث بنجاح ، حيث أنه يعلم الكثير عن أسرار تلك الرياضة .

ساهم الأمير وأيضًا في تنظيم  الماراثون العالمي بجامعة الملك سعود تحت إشراف الهيئة العامة للرياضة ، ولأن الأمير كان من أهم الرعاة لعدد من الرياضات المجتمعية فقد تم تعيينه نائبًا لرئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة في يونيو 2017 م .

ومن خلال موقعه في الهيئة العامة للرياضة شجع عدد كبير من المبادرات التي تهدف لرفع الوعي المجتمعي بأهمية الرياضة ، كما وقع عدد من الاتفاقيات هدفها زيادة وتهيئة المرافق الرياضية العامة ، بهدف استيعاب أكبر عدد من الشباب .

ولم تنحصر اهتمامات الأمير الشاب في مجال الرياضة فقط ، ولكنه أيضًا كان رجل أعمال ناجح فقد شارك في تأسيس منصة أتحداك في لبنان عام 2011 م وهي مشروع للألعاب الرقمية في العالم العربي ، وهي توفر للمستخدمين العرب ما يحتاجون إليه في عالم الألعاب الإليكترونية ، مع إمكانية الحصول على أفضل ألعاب التحدي ، وقد جذبت تلك المنصة انتباه شركات الألعاب الدولية الكبرى منذ انطلاقها مثل شركة “أكتيفيجن” .

ومؤخرًا وقع اختيار خادم الحرمين الشريفين سمو الملك سلمان بن عبد العزيز ، على الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل ليكون رئيسًا للهيئة العامة للرياضة بالمملكة ، ليستكمل مسيرة إنجازاته في مجال الرياضة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *