قصة نجاح المهندس محمد الماضي

يحتل المهندس محمد الماضي المرتبة الرابعة عشر ضمن قائمة أقوى مائة شخصية سعودية ، للمهندس محمد الماضي تاريخ كبير ومشرف في الصناعة السعودية فهو زميل كلية لندن للأعمال ورئيس المؤسسة العامة للصناعات الكيميائية منذ العام 2015م إلى اليوم .

درس المهندس محمد الماضي في المدارس الابتدائية في نجران في المملكة حيث كان والده أمير نجران ، ودرس المرحلة المتوسطة في الطائف والمرحلة الثانوية في ابها ، حصل المهندس محمد الماضي على بكالوريوس العلوم عام 1973م من جامعة كولورادو بالولايات المتحدة الأمريكية وحصل على ماجستير الهندسة الكيميائية عام 1976م من جامعة وايومينغ في الولايات المتحدة .

والتحق بالعمل في شركة سابك في نفس العام 1976م للعمل كمهندس كيميائي وبعدها شغل عدة مناصب إلى أن تم تعينه نائب لرئيس مجلس إدارة الشركة والرئيس التنفيذي لها عام 1998م .

تم اختياره عام 2009م كثالث شخصية مؤثرة في العالم في مجال صناعة الكيماويات العالمية من قبل مجلة IcIs Chemical Business في لندن وضمن أقوى الشخصيات العربية في تصنيف مجلة أربيان بيزنس لعام 2009م وعام 2014م .

من المناصب التي شغلها أيضًا منصب رئيس مجلس إدارة والعضو المنتدب لشركة الأسمدة العربية السعودية سافكو وكذلك رئيسًا لمجلس إدارة الاتحاد الخليجي للبتروكيماويات وأيضًا رئيس المجلس الإشرافي لشركة سابك في أوروبا والرئيس التنفيذي لشركة سابك ونائب رئيس مجلس الإدارة ومهندس كيميائي في الشركة .

ونال عضوية المجلس الاستشاري العالمي لجامعة الملك فهد للبترول والمعادن وكذلك عضوية مجلس إدارة شركة ألومنيوم البحرين وعضوية مجلس الأعمال السعودي الأمريكي وعضوية لجنة التوازن الاقتصادي وأيضًا عضوية مجلس الأعمال الدولي المنبثق من المنتدى الاقتصادي العالمي ، وعضو المجلس الاستشاري الدولي لجامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية وعضو مجلس إدارة منتدى بواو الآسيوي .

استطاعت المهندس محمد الماضي بفضل جهوده العظيمة النمو بشركة سابك من شركة تضم 6 أشخاص لشركة تضم 31 ألف موظف برأس مال وصل لـ 70 مليار دولار أمريكي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *