قصة رضوان فايد أخطر مجرم بفرنسا

رضوان فايد Rédoine Faïd هو رجل العصابات الفرنسية الأخطر في العالم ، ويعتبر أخطر مجرم مطلوب في فرنسا منذ عام 2005م ، وقد استطاع الهرب من السجن أكثر من مرة بعد إيقافه من قبل الشرطة ، ولكن مؤخرًا تم القبض عليه ووضعه تحت حراسة مشددة .

السيرة الذاتية :
ولد فايد في منطقه كريل بفرنسا لوالدين من القبائل الجزائرية المهاجرين لفرنسا ، وهو من مواليد 10 مايو 1972م ، وفي منتصف التسعينات قاد فايد وجان كلود بيزيل عصابة إجرامية كانت مسئولة عن السطو المسلح ، وسرقة الجواهر والابتزاز في منطقة باريس في عام 1997م ، وحُوكم سبعة من ثمانية متهمين بتهم سابقة لكن فر الثامن وهو فايد إلى الجزائر .

وقد قضى فايد ثلاث سنوات في سويسرا وإسرائيل قبل إلقاء القبض عليه ، وفي سيرته الذاتية ادعى أنه كان يتنكر على أنه يهودي أرثوذكسي ، وتعلم العبرية أثناء وجوده في إسرائيل ، كما تعلم مهارات الأسلحة النارية من قبل جندي إسرائيلي ، وتم الحكم عليه بالسجن لمدة 30 عامًا ، ولكن تم الإفراج عنه بعد 10 سنوات فقط ، وفي عام 2009م قام بكتابة كتاب Braqueur ( السارق – من المشاريع إلى الجريمة المنظمة ) .

وقد تحدث في هذا الكتاب عن نشأته في حياة الجريمة بضواحي باريس ، وزعم أنه تخلى عن حياة الجريمة حينها ، ومع ذلك كان هو  المشتبه به أنه العقل المدبر لعملية سطو مسلح ،  أودت بحياة شرطية في عام 2010 م ، وبعد ذلك تم القبض عليه بعد أن خرق شروط الإفراج المشروط في عام 2011م ، وتمت إعادته إلى السجن لمدة ثماني سنوات أخرى .

هروب عام 2013م :
في صباح يوم 13 أبريل 2013 م هرب من سجن سيكستيدين ، حيث استخدم المتفجرات في الانفجار من خلال خمسة أبواب في السجن ، واحتجز أربعة من سجناء السجن رهائن أثناء عملية الهروب ، كما استخدم سيارة للهرب ثم أحرقها في الليل .

وهرب في سيارة أخرى ، وفي نفس اليوم  صدرت مذكرة اعتقال له على مستوى أوروبا ، وتم توقيف فايد مرة أخرى في 29 مايو 2013م في فندق في Seine-et-Marne في فرنسا ، وذكر الانتربول أنه كان يحاول الحصول على وثائق مزورة للوصول إلى إسرائيل .

هروب 2018م :
في حوالي الساعة 11:30 صباح يوم 1 يوليو 2018م ، تم هروب فايد من سجن في Réau بمساعدة ثلاثة متواطئين مسلحين وطائرة هليكوبتر ، حيث تم اختطاف الطائرة من مطار قريب من قبل المجرمين الذين كانوا يتظاهرون ، بأنهم طلاب مدرسة طيران وأجبروا مدرب الطيران على المشاركة في الفعل تحت تهديد السلاح .

وتم العثور على الطائرة الهليكوبتر في وقت لاحق في مكان غير بعيد من مطار شارل ديغول ، ويُعتقد أنه هرب بالسيارة جنبًا إلى جنب مع ثلاثة رجال ، وذكرت مصادر أخرى أن مدرب الطيران قد أُفرج عنه دون إصابات ، وركزت الشرطة الفرنسية في المقام الأول على المطاردة المحلية ، ولكنها تعتقد أن هناك إمكانية أن يكون فايد قد هرب إلى الخارج ، حيث حذرت الشرطة من أن “وراء جاذبيته فرد خطير للغاية .

وبعد ثلاثة أسابيع من هروبه تجنب فايد القبض عليه في محاولة سرقة جديدة ، بعد أن رصدته الشرطة بالقرب من باريس في 24 تموز / يوليو 2018م ، حيث تعرفت الشرطة على فايد باعتباره واحدًا من شخصين داخل سيارة مراقبة محطة خدمة ، وعندما تحركوا  هرب المشتبه بهم نحو سارسيلي وتمكنوا من الفرار ، وتم العثور على السيارة في وقت لاحق .

حيث تُركت في موقف للسيارات ، مع متفجرات بلاستيكية في الداخل ، وقبل أن يتم القبض عليه ، استخدم فايد غطاءً إسلاميًا يغطي الوجه هو ( البرقع ) وهو لبس للنساء المسلمات ، وذلك لكي يتنقل في الأماكن العامة ، ولكن تم اعتقال فايد مرة أخرى في كريل في 3 أكتوبر 2018م من هذا الشهر مع أخيه ورجلين آخرين ، وتم ضبط أسلحة نارية وذخائر بحوزتهم أثناء عملية إيقافهم .

تأثير أفلام الجريمة عليه :
لقد تأثر فايد بأفلام الحركة والجريمة الأمريكية مثل Scarface و Reservoir Dogs وغيرها ، ويقال إنه اقترب مرة من مايكل مان مخرج فيلم هيت في مهرجان باريس السينمائي وأخبره بذلك ، وقال له “لقد كنت مستشاري الفني ، وقد تم مقارنته بسارق البنك الفرنسي وسفينة التسلسل الهرمي جاك ميسرين عام 1936م ، ويصفه مسرين بأنه أحد أبطاله .

وقد اعتقلت السلطات رضوان فايد البالغ من العمر46 عامًا ، خلال غارة بشمال باريس في بلدة كريل مسقط رأسه ، في 3 أكتوبر 2018م ،  وقال وزير العدل الفرنسي نيكول بيلوبيت إن “العديد من النصائح” من السكان المحليين هي التي أدت لاعتقاله ، ووضع قبضة الشرطة عليه من جديد  ، وأكدت الشرطة أنها ستضعه في منشأة عالية الحراسة ، حيث ستتم مراقبته عن كثب شديد .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *