قصة نجاح مات مولينويج

هو شخص غير عادي تمكن من تغيير عالم الإنترنت ، وهو القائل “لا تفكر في العمل حينما تكون في غرفة نومك أو في مكان للاسترخاء” ، لقد أحدث بابتكاره طفرة تكنولوجية متقدمة جدًا ، إنه المبدع والمبتكر مات مولينويج Matt Mullenweg الذي قام بتأسيس وورد بريس Word Press ، فما هي قصة نجاحه مع هذا البرنامج .

نشأته وتعليمه :
وُلد مات مولينويج في تكساس Texas بالولايات المتحدة الأمريكية خلال عام 1948م ، وقد انتقل للعيش في سان فرانسيسكو San Francisco بولاية كاليفورنيا الأمريكية ، درس الفلسفة والعلوم السياسية في جامعة هيوستن Houston ، ثم بدأ في استخدام برمجيات التدوين خلال عام 2002م ، حيث أنه قام بتدوين صور خاصة برحلة كان قد قضاها في واشنطن .

حياته العملية :
بدأت الحياة العملية لمات مولينويج في سن مبكر ، حيث بدأها في سن التاسعة عشر عامًا ، وقد انضم إليه صديقين خلال عام 2003م للعمل معه وهما Mike Little و Michel Valdrighi ، حيث أنهم قاموا بتكوين فريق يعمل على تطوير برمجيات نظام وورد بريس  Word Press كي يواكب احتياجات الويب ومعاييره اللازمة ، حيث يعمل بنظام إدارة المواقع والمدونات ، كما يتيح للمستخدمين إنشاء مدوناتهم عليه بشكل مجاني .

سعى مات مولينويج مع رفيقيه على إخراج النظام بشكل أكثر بساطة وتميز ، حيث ظهر الوورد بريس بشكل يمكن فهمه بسهولة والتأقلم معه ، حيث يوجد لوحة تحكم في أعلى كل صفحة من أجل مساعدة المستخدمين ، كما يقوم البرنامج بتوفير محرر متطور يعمل على تنسيق وتصنيف المقالات بأكثر من طريقة تبعًا لنوعها سواء كانت صورة أو فيديو أو اقتباس أو مقطع صوتي .

انطلق مات مولينويج في عالم الورد بريس الذي حقق نجاحًا هائلًا لسهولة هذا النظام وامتلاكه للعديد من المميزات ، حيث أنه نظام يقوم بإدارة المواقع والمدونات تحت رخصة جنو العمومية GPL ، وقد قام مولينويج أيضًا بتأسيس شركة أتوماتيك والتي أصبحت مسئولة عن تطوير موقع وورد بريس .

تميز مولينويج في عالم الإنترنت :
قام مات مولينويج بإنشاء أول وأشهر مدونة مفتوحة المصدر والخاصة بنظام إدارة المحنتوى عبر مواقع الإنترنت ، والتي يستخدمها ملايين من المبرمجين في الوقت الحالي ، ومن أبرز تلك المواقع التي تستخدم مدونة مولينويج موقع Mashable و Techcrunch وغيرهما من المواقع المهمة التي وجدت تميزًا في هذه المدونة .

وقد حقق برنامج الوورد بريس نجاحًا هائلًا ،  حيث بلغ عدد تحميلاته خلال عام 2004م فقط غلى 8670 مرة ، ليرتفع في الشهر الذي يليه إلى أكثر من 19400 مرة ، وهكذا استمر في الارتفاع وتحقيق النجاح ، حيث بلغ 15% من أعلى مليون موقع على الإنترنت يقومون باستخدام الوورد بريس ، كما أنه يوجد نحو  22% من المواقع الجديدة أيضًا التي قامت باستخدامه خلال عام 2011م .

نظرًا لنجاح برنامج الوورد بريس بصورة هائلة ؛ فإنه قد وصل إلى العرب ليتم تعريبه بأول إصدار لنسخة عربية خلال عام 2006م ، حتى وصل إلى أكثر من 65 مليون موقع ، وقد أصبح أعظم وأفضل برنامج إدارة محتوى على الإنترنت ، ليرتفع بمؤسسه الأساسي مات مولينويج إلى قمة النجاح ، ولما لا وهو القائل “بالنسبة لي ؛ إن المصدر المفتوح هو أمر أخلاقي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *