قصة نجاح جاسم محمد الوزان

ساهم بشكل كبير في تنمية اقتصاد الكويت ، حتى أصبح واحدًا من كبار الشخصيات التجارية الرائدة في بلاده ، لقد كان صرحًا تجاريًا عالميًا مؤثرًا بشكل مباشر على الحركة الاقتصادية في منطقة الخليج العربي ، إنه سليل عائلة الوزان التي اشتهرت في الكويت بمسؤوليتها عن وزن البضائع بالميناء ؛ وذلك منذ عهد أمير الكويت الشيخ جابر بن عبدالله بن صباح ، من هنا يأتي الحديث عن قصة نجاح جاسم محمد الوزان .

مولده ونشأته :
وُلد جاسم محمد الوزان في الكويت خلال عام 1929م ، وقد حصل على فرصته في تعلم قواعد التجارة منذ صغره ، حيث أن والده كان يمتلك دكانًا صغيرًا يبيع فيه المواد الغذائية ، فكان هذا الدكان بمثابة المدرسة التجارية الأولى لجاسم الذي كان يذهب إليه باستمرار برفقة والده ، وقد تلقى علومه الأساسية داخل المدرسة المباركية ، غير أنه كان يميل إلى المجال التجاري ، حيث تملكته الرغبة في أن يصبح تاجرًا كبيرًا .

أعماله التجارية :
اتخذ جاسم الوزان من التجارة مهنة أساسية له ، حيث انطلق في عالم التجارة والمال ليحقق العديد من النجاحات في هذا المجال ، وقد قام بتأسيس محله التجاري الأول في نهاية فترة الأربعينيات ، ليبتعد بذلك عن تجارة والده ، غير أنه استمر في التردد عليه ليستفيد منه ومن فكره المتميز في التطبيقات التجارية ، حيث أنه كان تاجرًا ماهرًا في كافة السلع الغذائية وخاصةً السكر والبهارات >

تمكن جاسم خلال فترة وجيزة من توسيع تجارته ، حيث قام بافتتاح فرعًا آخر لتجارته بالقرب من سوق السلاح ، ثم قرر فيما بعد مغادرة الكويت حيث اتجه إلى بريطانيا ، وكان هدفه من السفر هو التوسع في تجارته ، وقد حقق بالفعل ما يصبو إليه ، وذلك من خلال توقيع عدة عقود مع شركات أوروبية ، وقد توسع نشاطه في بعض البلدان الأخرى مثل ألمانيا وهولندا .

على الرغم من توسع جاسم الوزان في تجارته إلا أنه حافظ على سياسة أسعار بضائعه التي كانت معتدلة ، وهو ما جعل تجارته في ازدهار مستمر ، وقد قام بتأسيس مصانع غذائية ، ولكن سياسته لم تتغير في الحفاظ على الأسعار ، وهو الأمر الذي ميزّه بحسن التدبير والأخلاق الحسنة .

قام جاسم الوزان بتأسيس مجموعة من الشركات التي تعمل بمجالات تجارة المواد الطبية والأدوية واللحوم ، وقد قام بالمساهمة بشكل كبير في تأسيس بنك الخليج ، كما ساهم بشكل فعال في عملية توزيع الشقق السكنية على المواطنين ، وذلك من خلال دوره الرئيسي الذي قام به في تأسيس الشركة التجارية العقارية ، وهي شركة مختصة ببيع وشراء العقارات في الكويت ، وقد كان له أيضًا دورًا فعالًا ومؤثرًا في شركة الخليج للتأمين.

أعماله الخيرية :
لقد كان لجاسم الوزان يدًا فعالة في الأعمال الخيرية مثلما كان له دور اقتصادي هائل ، حيث ساهم في بناء العديد من المساجد والمراكز الإسلامية ، كما أنه حصل على محبة كل من عرفه ، حيث شهد له الجميع بالوفاء والصدق والأمانة والالتزام بتعاليم الدين الإسلامي الحنيف في تعاملاته التجارية ، وهو ما جعله أحد أعمدة الاقتصاد الكويتي عن جدارة.

وفاته :
فارق جاسم محمد الوزان الحياة خلال عام 1989م ، ولكنه ترك اسمًا حاضرًا بقوة في العالم العربي ، كما أن أبنائه مضوا بثبات على نفس نهجه بعد أن ورثوا عنه أعماله التجارية ، فأحسنوا لذكرى والدهم من خلال الحفاظ على نفس أخلاقياته الحسنة في التعاملات التجارية والإنسانية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *