قصة شعر

حدثت فتاة نفسها ، بأن عليها أن تصفف شعرها ، حذ هذا في قرية صغيرة ، تقع بعيدًا عن الجبال ، عندما وصلت إلى دار مصففة الشعر دهشت !! فقد تجمعت كل فتيات القرية هناك!

نبذة عن المؤلف :
من روائع الأدب الياباني ، للأديب الياباني ، للأديب والروائي ياسوناري كاواباتا ، ولد كاواباتا في أوساكا ، اليابان في 14 يونيو عام 1899م ، بداية كتاباته أثناء دراسته الجامعية في جامة طوكيو الإمبراطورية ، حصل على جائزة نوبل في الأدب عام 1968م ،  ومن أشهر مؤلفاته : بلد الثلج ، طيور الكركي الألف ، توفي كواباتا في 16 ابريل عام 1972م .

في ذلك المساء عندما كانت كل تسريحات الخوخ المشقوق ، غير الجميلة التي تصفف الفتيات شعورهن وفقا لها قد نفذت مجددًا ، وصلت فصيلة من الجنود إلى القرية ، ووزعهم مكتب القرية على الدور لاستضافتهم بها .

الجنود في القرية :
وكان هناك نزيل في كل دار ، وكان حلول الضيوف بالقرية أمرا نادر الحدوث ، وربما كان هذا السر في أن كل فتيات القرية ، قد قررن تصفيف شعرهن ، لم يحدث شيء بالطبع بين الفتيات والجنود ، وفي صبيحة اليوم التالي ، غادرت الفصيلة القرية ، ومضت باتجاه الجبل !

مصففة الشعر :
غير أن مصففة الشعر ، التي حل بها الإعياء ، حدثت نفسها بأن عليها أن تأخذ عطلة ، تمتد عبر الأيام الأربعة التالية ، وبالشعور المبهج ، الذي يعقب العمل الشاق ، وفي صبيحة اليوم نفسه ، الذي انطلق فيه الجنود ، وعلى الجبل ذاته ، مضت تهتز برفق في العربة التي يجرها الحصان ، في طريقها لزيارة رجلها .

المساعدة :
عندما وصلت إلى القرية ، الأكبر قليلا ، على الجانب الآخر من الجبل ، قالت لها مصففة الشعر ، هناك : إنني سعيدة للغاية ، فقد وصلت في الوقت المناسب ! أرجو أن تساعديني قليلاً !

الثراء :
هناك أيضا ، كل فتيات جانب الجبل قد يجمعن ، لتصفيف شعرهن ، عملت طوال ذلك اليوم مرة أخرى ، في إنجاز تسريحات الخوخ المشقوق ، وانطلقت في المساء إلى منجم الفضة الصغير ، حيث يعمل رجلها ، وما إن رأته ، حتى قالت له : لو إنني سرت في إثر الجنود قليلاً ، فإنني أحسب أنني سأصبح ثرية .. بملازمة الجنود .

أزياء رسمية صفراء :
لا تلقي نكاتا سيئة ! هؤلاء المفرقعون الصغار بالسياط ، في أزيائهم الرسمية الصفراء الضاربة إلى البني ؟ يا لك من حمقاء .. وجه الرجل ضربة خفيفة إلى مصففة الشعر ، بشعور بهيج ، كأنما أصاب الخدر جسمها المتعب ، مضت تحدق فيه! .. دوى صوت نفير ، جليا وبالغ القوة ، من الفصيلة التي عبرت الجبل ، ومضت منحدرة نحوهما ، وتردد الصدى في الغسق القروى .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *