قصة معركة فيمي ريدج

كانت معركة فيمي ريدج إحدى المناوشات في الحرب العالمية الأولى عام 1917م ، كانت بمثابة المرة الأولى التي هاجمت فيها الفرق الكندية الأربعة التابعة لحلفاء ، قامت الفرق بالهجوم على مدينة فيمي يوم عيد الفصح ، وفي غضون ثلاثة أيام استأصلت الدفاعات الألمانية وتم تحقيق النصر السريع من خلال إعداد المدفعية الممتازة وتكتيكات المشاة الفعالة تم السيطرة على فيمي ريدج وتأسيس الفيلق الكندي كقوة قتال .

للمرة الأولى في الحرب العالمية الأولى ، هاجمت الفرق الكندية الأربعة معاً الملقبة بـ  Canadian Corps ، مدينة فيمي الواقعة في الشمال الفرنسي ، لقد رأى بعض المؤرخين بأن الهجوم شكل لحظة محورية في تطوير الهوية الكندية ، فقد تحدى هجوم فيمي ريدج الهجمات السابقة التي قامت بها قوات الحلفاء ، ولكن في أوائل عام 1917م ، أدى الاستيلاء عليها لوقوع معركة أكبر هي معركة أراس بدعم بريطاني .

يوم عيد الفصح 9 أبريل الساعة 5:30 صباحًا اجتاحت الفرق الكندية المدينة وخلال ثلاثة أيام تم تقيض الدفاعات الألمانية وتحقق النصر من خلال إعداد المدفعية الممتاز والإعداد والتدريب الجيد ، كانت الخطط الألمانية ضعيفة بجانب حلول الصقيع ، فقد ساهم استخدام الأنفاق تحت الأرض كغطاء لنجاح المهمة وتفوق الفيلق الكندي المكون من 35 ألف مدافع كان ضعف المستخدمين في معركة السوم .

بلغ عدد الضحايا الكنديين نحو 10500 في حين فقد الألمان كل قوتهم تقريبًا وتم الاستيلاء على مدينة فيمي وتم تشكيل هجمات مماثلة عام 1917م وعام 1918م كان الفيلق الكندي قوة قتال رئيسية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *