قصة الممثلة هيدي لامار مخترعه الواي فاي

هيدي لامار ممثلة نمساوية قامت بعمل أدوار في هوليود أثناء ما يعرف بحقبة العصر الذهبي التي كانت تنتج أفلام تلك الفترة شركة مترو جولدن ماير ، اعتبرها الجميع بالشركة بأنها أجمل سيدة في العالم شاركت مع عدد من النجوم الكبار ، ولكنها ليست ممثلة فقط في الحقيقة ولكنها كانت عالمة قامت باختراع الفقز الترددي وهي السبب الرئيس في اختراع البلوتوث والواي فاي المستخدمين اليوم.

ولدت هيري لامار في التاسع من شهر نوفمبر لعام 1914م في مدينة فيينا بالنمسا وتنتمي لاب وأم يهوديين ، عملت والدتها عازفة بيانو وتحولت إلى المسيحية الكاثوليكية ، ووالدها كان مصرفي ناجح جدًا كان يحب الالكترونيات والوسائل الحديثة ويشرح لابنته كيف تعمل الأشياء ابتداء من السيارات وآلات الطابعة حتى الطائرات فنما لديها حب التكنولوجيا الحديثة والمتطورة .

وهي في سن المراهقة امتهنت التمثيل وفي عام 1933م لعبت دور البطولة في فيلم النشوة ، وتزوجت في العام نفسه من رجل ثري يمتلك مصنعًا لتصنيع الأسلحة في فيينا يسمى فريدريش ماندل وكان الزواج غير سعيد قالت أنها حصلت على كل الترف باستثناء شيء وحيد هو الحرية غير أنه كان له علاقة قوية بزعماء الفاشية والنازية وفي النهاية هربت لباريس عام 1937م متنكرة في زي خادمتها .

ثم انتقلت من باريس إلى لندن وهنالك قابلت رجل يُدعى بلويس .ب. ماير الذي قدم لها عرضًا للعمل داخل الولايات المتحدة واقنعها بتغير اسمها من هيدويج إيفا ماريا كيسلر إلى هيدي لامار وكان الاسم للممثلة قديمة عملت في زمن السينما الصامتة ووقعت العقد مع استديو مترو جولدون وقامت ببطولة أول أفلامها معهم بعنوان الجزائر حقق الفيلم إيرادات عالية وحصلت هيري من خلاله على لقب أجمل سيدة في العالم .

تزوجت بعد ذلك عدة مرات وأنجبت من زواجها الثالث الذي استمر من عام 1943م-1947م ابن من الممثل جون لودج ، ولم يعرف أحد أنها كانت يهودية إلا بعد وفاتها ، وبالرغم من  أنها كانت تتمتع بالجمال وكان الناس ينظرون إليها على أنها جميلة فقط ولكنها كانت على قدر عال من الذكاء ، وكانت موهوبة في الرياضيات خلال زواجها من مصنع الأسلحة كانت على دراية بجميع المفاهيم العسكرية التكنولوجية .

تلك المفاهيم ساهمت بشكل كبير في توصلها لفكرة القفز الترددي في العام 1941م ، ففي الحرب العالمية الثانية كانت هنالك مشكلة لم تكن الطوربيدات الموجهة بالراديو تحقق نجاحًا في إصابة الأهداف ، لذا اعتقدت هيدي أن القفز الترددي سيجعل من الصعب اكتشاف الطوربيد ومعرفة إشاراته .

وقامت بمشاركة الفكرة مع جورج أنثيل كان يعمل مؤلف موسيقى وفي نفس الوقت كان مفتش للذخائر وقدموا الفكرة لمكتب براءات الاختراعات الأمريكي وتم نشر براءة الاختراع عام 1942م وكان لذلك أن يحدث ثورة تكنولوجية هائلة ، ولكن الجيش الأمريكي لم يقبل أن ممثلة تعطي له فكرة اختراع ولم يتم تطبيق الفكرة إلا بعد عقد الستينيات بعد انتهاء صلاحية براءة الاختراع .

مثلت أخر أفلامها The Female Animal ونشرت مذكرتها عام 1966م وانتقلت في الثمانينات إلى فلوريدا عاشت حتى توفيت عام 2000 عن عمر يناهز 86 عامًا .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *