قصة مشكلة شك

ذات يوم ذهب مجموعة من الشباب في نزهة وتناولا غداءًا عظيمًا في الغابة بعد الظهر ، ثم استراحوا جميعًا في ظل كمأوى ولعبوا كثيرًا وتبادلوا النكات لوقت طويل واستلقى بعض منهم ليأخذوا القيلولة وكان واحد منهم يدعى ظليل كان غني وذكي جدًا وكان والده يمتلك الكثير من المال وكان هو والده الوحيد .

ونتيجة لذلك كان والديه شديدي القلق عليه ، ثم وصلت الساعة السادسة مساءًا في ذات اليوم وبدأ الشباب يعدون لمنازلهم واستيقظ ظليل ليجد الحجر التي كان يتخذها كوسادة قد تحطمت من قبل شخص ما ، ثم رأى أسفل تلك الوسادة أربع أو خمس يرقات وبمجرد أن رأى هذا المشهد صمد وارتعب .

وقال هنالك الكثير من اليرقات أسفل الحجر التي كنت أتخذها كوسادة يا إلهي هناك واحدة منهم بالتأكيد قد دخلت أذني فانتظر لثانية ثم بدأ يشعر برعشة ، وفقد كل المتعة التي قد شعر بها كما ساوره شك غير مبرر وسار غير مرتاح وبدأ يشعر في وجود ضجة في أذنه حاول أصدقاءه كثيرًا أن يقنعوه ولكن دون فائدة ووصل إلى المنزل بنفس الحالة النفسية ، مما أصاب أهله بالقلق .

وأتى إليه العديد من الأطباء وبعد تناول العديد من الأدوية لم يشعر بأي تحسن وحاول الأطباء إقناعه بشتى الطرق أنه لا يوجد أيه يرقات في أذنه ولكن لم يجدي أي شيء معه نفعًا ، وبدأ يضعف يومًا بعد يوم وسار والده حزينًا كلما ينظر إلى حالة ابنه ولا شيء يأتي بفائدة .

كان والده ثري جدًا وكان مستعد أن يصرف الكثير من المال حتى يسترد ابنه صحته ، وجاء الكثير من الأطباء والحكماء من شتى دول العالم ولكنهم عانوا جميعًا من الخيبة والفشل ، وفي يوم جاء طبيب للمنزل وفحص حالته ثم قال أريد أن أحاول معه ، وقضى الطبيب معه أربعة أيام ، دون أن يعطيه أي عقاقير طبية ثم أدرك أن الشك يلعب دورًا كبيرًا في حالته ، وفي الحال أخبرهم الطبيب أن هناك يرقان في أذنه ، وأنه سوف يقوم بإخراجهم .

شعر بتحسن وبدأ يثق في ذلك الطبيب ، وفي يوم ترك الطبيب المدينة مدعيًا أنه سوف يجلب الدواء ، وبدأ يتحسن ويتناول الطعام وفي نفس الوقت كان الطبيب يبحث عن أربع أو خمس يرقات ووضعهم في صندوق ثم عاد إليه مرة أخرى وأدعى أنه قد حصل على الدواء وسوف يبدأ في علاجه وقرر الطبيب أنه لن يدخل أحد لغرفة العلاج سوى المريض .

وسيكون المريض معصوب العينين ووضع العديد من الشروط ، وفي اليوم التالي ثم أحرق الطبيب عود خشبي ووضعه بالقرب من أذنه ينبغي علينا توخي الحذر انظر ها هي اليرقات تخرج الواحدة تلو الأخرى ، وقال له الطبيب لقد شفيت ، وفي خلال 8-15 يوم عادت صحته مرة أخرى ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *