قصة نجاح شركة موبايلي

تم تأسيس شركة اتحاد الاتصالات (موبايلي) في العام 2004م  ومقرها الرئيس بالعاصمة الرياض ، وقد نالت موبايلي الرخصة الثانية لتقديم خدمة الاتصالات المحمولة في المملكة، ومن هنا بدأت الشركة الناشئة تباشر خدماتها في المملكة ، وبدأت رحلة تحضيرية وتجهيزات عملاقة لكي تنطلق وتقدم خدماتها للجمهور .

وبعد ستة أشهر انطلقت خدمة الاتصالات المحمولة لموبايلي ، وخلال تسعين يومًا اشترك بالخدمة ما يقرب من مليون مشترك ، وبعد عام واحد من الانطلاقة الرائعة حازت الشركة على جائزة مشغل الاتصالات الأسرع نموًا بمنطقة الشرق الأوسط من الرابطة العالمية للاتصالات ، وتم إطلاق خدمة الجيل الثالث عام 2006م لتتوالى بذلك النجاحات ومنها انطلاق خدمة الجيل الرابع عام 2011م .

ومنذ تأسيس الشركة وهي تسعى للتطوير والنمو الكبير وكان هذا يدل على خطط مستقبلية طموحة وبلا حدود ، فقد قامت الشركة عام 2008م بشراء شركة بيانات الأولى ، وتلك الشركة مرخصة لتزويد خدمة الانترنت بمبلغ يقدر بمليار ونصف المليار ريال .

كما أرادت الشركة أن تستحوذ أيضًا على شركة رائدة في مجال الانترنت ، وبالفعل قامت شركة موبايلي بشراء شركة زاجل المزود الرائد في مجال الإنترنت بالمملكة ، وبهذا استطاعت الشركة أن تستحوذ على نسبة 66% من خدمة الانترنت بالمملكة بالإضافة إلى مشروع الألياف البصرية الأضخم بالعالم ، ولذلك تقدم خدمة الانترنت بالشركة سرعة فائقة ومميزة للغاية .

وتمتد شبكة الألياف البصرية تلك بجميع أنحاء المملكة ، بل وامتدت أيضًا لتشمل الدول المجاورة من البحرين والكويت واليمن والإمارات العربية المتحدة والأردن ، وتنتشر منافذ الشركة بالمملكة من فروع رئيسية تصل إلى 400 فرع و6000 فرع تجزئة .

ويقول المهندس خالد الكاف الرئيس التنفيذي لشركة موبايلي إن انطلاقة الشركة بالمملكة أثرت الحياة الاقتصادية ، حيث حققنا فائدة قصوى عندما شيدنا بنية تحتية عملاقة من الألياف البصرية ، وأيضًا الاستثمارات الضخمة التي حققت للمستهلك كل ما يتمناه ، ويؤكد المهندس خالد الكاف على أن الشركة تمتلك كفاءات وعقول قادرة على تحقيق التطوير المستمر وتنفيذ خطط مستقبلية .

كما أكد على أن أهم أسباب نجاح الشركة وتقدمها هي :

أولًا : لقد حصلت الشركة على رخصتها في ظل تنافس شرس ومنافسة كبيرة .
ثانيًا : لدي الشركة فريق عمل مدرب على أعلى كفاءة ويحمل روح العمل كفريق ولديهم تحدي ورغبة كبيرة لتحقيق النجاح والانتشار .
ثالثًا : تختار موبايلي من يقوم بالتوزيع بعناية بالغة .
رابعًا : لقد غطت الشركة جميع أنحاء المملكة ذات المساحة الكبيرة وبشبكة متكاملة ومميزة للغاية بحيث تستوعب تلك الشبكة كل تطور جديد يحدث
خامسًا : استحواذ الشركة على شركات الانترنت وتقديمها خدمة مميزة للغاية .

وتستمر الشركة الكبيرة في استكمال نجاحها يوماً بعد الأخر ، حيث حققت عدة جوائز متميزة فلقد تم منح مركز بيانات شركة موبايلي  التقييم الرابع في التنفيذ ، وهو أول مركز في المملكة يحصل على مثل هذا التقييم ، وفي مؤتمر المجتمع العالمي للنمو فازت الشركة بجائزة أفضل مقدم خدمات أمن المعلومات ، كما فازت الشركة أيضًا بجائزة IBM  عن حلول البنية التحتية الرائدة ، وقد أسست الشركة كابلها البحري الذي يربط بين أسيا وإفريقيا وأوروبا .

وأيضًا تعاقدت شركة موبايلي مع شركة ايريكسون لكي تضاعف سرعة الانترنت لديها باستخدام تقنية mimo ، ومازالت رحلة النجاح مستمرة حيث قامت موبايلي بعمل شراكة مع عدة شركات عملاقة ، لكي تحقق تسويق كبير لها ومنها مجموعة قنوات كبيرة ، وتنفرد موبايلي بتقديم خدمات رائعة للمستهلك ومنها باقات انترنت لا محدودة أثناء التجوال الدولي ، ومازال النجاح مستمر للشركة العملاقة التي أثبتت وجودها بجدارة بين أركان المملكة .