قصة المرأة البدينة والدجاجة

كان يا ما كان يوم جميل ومشمس على مزرعة صغيرة تبدو رائعة ، وفي بيت جميل تعيش سيدة بدينة تحب الطعام كثيرًا وخصوصًا بيض الدجاج ، في كل صباح كانت تخرج لتأخذ بيض الدجاج من الحديقة وتقول ما أجملها وما أشهاها كم أحب تناول البيض ثم تقول للدجاجة شكرًا لك يا عزيزتي بدونك ماذا سأفعل .

وتعطي للدجاجة الوجبة وتقول لها عليك أن تتناولي طعامك وتتغذي لكي تبيضين مزيدًا من البيض الشهي ، تدخل السيدة منزلها وهي فرحة لكي تطهو البيض لكي تصنع عجة ، ثم تتناول السيدة طعامها وعندما تنتهي من تناول الطعام تقول حسنًا غدًا سوف تضع الدجاجة البيض ، وفي صباح اليوم التالي تقوم السيدة وتذهب للحديقة لترى البيض فتشكر الدجاجة وتقول لها شكرًا لك ثانية وأخذت السيدة البدينة بيض الدجاجة كعادتها وأطعمتها ودخلت للمنزل لكي تعد البيض اللذيذ .

وقالت أما اليوم سوف أصنع البيض بطريقة مختلفة سوف أتناولها مسلوقة وقالت السيدة لنفسها إن بيضة واحدة لا تكفي وقالت سوف أكل الأخرى في الغد ولكن السيدة لم تستطع الانتظار ومكثت قرب النافذة وظلت تراقب الدجاجة وهي تأكل وراحت تفكر فيما تفعله لو كان لديها بيض كثير وقالت بيضة واحدة لا تكفيني أريد أن أشبع وتقول لنفسها يا ليتني أحصل على بيض أكثر وأكثر وظلت تتخيل أطباق البيض المتنوعة وقالت لو كان لدي بيض كثير سوف أصنع أطباقًا مختلفة من البيض وقالت هل من سبيل لوضع بيض أكثر في اليوم .

في تلك الليلة الجميلة وبعد أن نامت الدجاجة ظلت السيدة البدينة تفكر في خطة للحصول على بيض أكثر وقالت كلما أعطيت للدجاجة حفنة قمح تضع بيضة واحدة في اليوم ولكن إذا ضاعفت كمية القمح ستضع الدجاجة اثنتين أو ثلاثة وتخيلت السيدة المسكينة أنها أعطت دجاجتها كمية أكبر من الطعام وأنا الدجاجة باستطاعتها أن تضع بيضة كلما تحركت .

تخيلت السيدة المسكينة أنها تلم بيضًا كثيرًا وقالت يجب أن أعطي الدجاجة غذاء أكثر وفي صباح اليوم التالي أتت السيدة البدينة وهي تحمل كمية كبيرة من القمح للدجاجة وقالت لدجاجة لا تنسي أنا في انتظار الغد وقالت في نفسها حقًا أنا متلهفة للغد ، وفي صباح اليوم التالي خرجت السيدة البدينة كعادتها للحصول على حصتها من البيض فلم تجد إلا بيضة واحدة فقط وظلت تبحث وتقول أين بقية البيض وقالت للدجاجة أين وضعتي البيض أين هو ثم قالت فهمت تريدين المزيد من الطعام .

وأحضرت السيدة للدجاجة مزيدًا من القمح وفي صباح اليوم التالي خرجت السيدة لترى البيض ولكنها لم تجد إلا بيضة واحدة ووجدت بقية الطعام لم تأكلها الدجاجة ثم أمسكت بالدجاجة وقالت هيا كلي ما تبقى وضعي بيضًا كثيرًا حتى تناولت الدجاجة كل الطعام وقالت السيدة هذا جيد وغدًا صباحًا سوف نرى النتيجة .

وفي صباح اليوم التالي لم تجد السيدة إلا بيضه واحدة وقد زاد وزن الدجاجة كثيرًا وفي الصباح لم تجد السيدة سوى بيضة واحدة ولكنها صغيرة عن جميع البيض الأخر وثمنت الدجاجة المسكينة ولم تعد تستطيع الحراك وفي صباح اليوم التالي لم تجد السيدة إي بيض فقالت لها ما بك أيتها الدجاجة الكسولة لا شيء لي وأنا أقدم لك هذا الغذاء الجميل يوميًا ، وظلت تقدم مزيد ومزيد من الطعام لدجاجة المسكينة وكل يوم ظلت تقدم المزيد والمزيد من الطعام والدجاجة لم تضع لها أي بيض حتى وصلت الدجاجة لحال صحية سيئة حتى فقدت السيدة البدينة دجاجتها بسبب طمعها في الحصول على مزيد من البيض واعتقادها الخاطئ أنه باستطاعتها تغير طبية الدجاجة المسكينة ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *