قصة فيلم rampage

فيلم Rampage واحد من أفلام الخيال العلمي الشهيرة التي تم إصدارها هذ العام وهو من بطولة الروك بطل المصارعة الشهير ، الفيلم مليء بالمغامرات والأحداث الشيقة التي جعلته يتصدر على شبابيك التذاكر بمجرد نزوله للأسواق في أبريل ٢٠١٨ ، ويحمل الفيلم نفس اسم سلسلة ألعاب الفيديو الشهيرة Rampage .

وتدور قصته حول باحث علمي يسمي دافيس اوكوي يجري بعض الاختبارات والتجارب على غوريلا كبيرة يطلق عليها اسم جورج ، حيث كانت هذه الغوريلا تحت رعايته ولكنها تقع تحت تأثير تجربة جينية تحولها إلى وحش رهيب فتحدث لها حالة من الهيجان والثورة العارمة تجعلها تدمر كل ما يصادفها .

فيقوم دافيس بالتعاون مع مهندسه علم الوراثة كيت يحصل علي ترياق يعالج به ما حدث لجورج الغوريلا الضخمة في محاولة لتهدئتها وإعادتها لما كانت عليه من قبل ولكن أثناء ذلك تتصاعد الأحداث في إطار خيالي رائع .

نبذة عن فيلم الثورة rampage:
إخراج : براد بيتن .
بطولة : دواين جونسون الشهير بالروك ونعومي هاريس ومالين أكرمان وجيك لاسى وجيفري دين مورغان .
مدة عرض الفيلم : 107 دقيقة .
بلغت ميزانية الفيلم : 120 مليون دولار وحصد في أقل من شهر ١٧٠ مليون دولار ومازال متصدر حاليًا في دور العرض .

أحداث الفيلم :
تبدأ أحداث الفيلم بتدمير محطة أبحاث فضائية تسمى أثينا 1 ، وهي مملوكة لشركة جينيرين التي تقوم بالتلاعب الجيني في أجسام الكائنات الحية ، فبعد أن تتحور فئران التجارب بها ويتم اللعب بجيناتها تسبب الدمار للمختبر ، ويكلف أحد أفراد طاقم المختبر وهو الدكتورة كيري أتكينز بأن تسترد عبوات من المختبر تحتوي على بضعة جينات مطورة وشديدة الخطورة .

وبالفعل تتمكن الدكتورة كيرى من جلبها وتطير بها ، ولكن الطائرة تسقط وتتفكك العبوات وتموت الدكتورة كيري فتتناثر العبوات في الغابة والبحيرة المجاورة ، ويتناول عبوة منهم تمساح يسبح في البحيرة ، كما يتعرض أيضًا ذئب لنفس تأثير العبوات وبعدها تنتقل عدسة الكاميرا إلى ديفيس أوكوبي وهو جندي سابق في القوات الخاصة الأمريكية وعضو في مكافحة الصيد غير المشروع .

كما أنه صديق للغوريلا النادرة التي يسميها جورج وهي غوريلا ضخمة فائقة الذكاء ، استطاع أن ينقذها من يد الصيادين وبينما كان يقود سيارته في أحد الأيام عائدًا إلى منزله ، كانت الغوريلا جورج تسير أمام منزله في الغابة فخطت على بعض حطام الطائرة فانفجرت بها تلك العبوات .

فيتعرض جورج للمرض وأصبح عدوانيُا بشكل غريب ، لذا يستعين ديفيس بعالمة الوراثة كيت كولدويل كي يعلم سر تغير الغوريلا ، وتخبره كيت بأن ما حدث لجورج هو نتيجة لمرض طورته شركة إنيرجي لكي تستخدم الحيوانات كسلاح بيولوجي .

لذا يتم القبض على جورج وحبسه بقفص حديدي ضخم في محاولة لإثبات إدانة شركة إنيرجي لكي يقاضوها ، لكن جورج تحدث له حالة هياج رهيبة ويهرب من الأسر ويحاول ديفيس تهدئته لكنه لا ينجح أبدًا ، ويقوم فريق حكومي كبير بالقبض علي جورج ووضعه علي طائرة لنقله لمكان محصن .

وعلى الجبهة الأخرى يحاول رؤساء شركة إنيرجي أن يقتلوا كل الحيوانات المتحولة لكي يغطوا على جرائمهم في التلاعب الجيني وتطوير أسلحة بيولوجية ، فتقوم رئيسة تلك الشركة وتدعى كلير بإرسال فريق من المرتزقة لقتل الذئب المتحول الضخم لكنه يقضي عليهم جميعًا ، وتقوم بالشركة باستخدام جهاز إرسال كبير لديه القدرة على جذب تلك الحيوانات المتحولة جينيًا ، وذلك بهدف القضاء عليها وتغطية أفعالهم الشريرة .

وأثناء وجود جورج بالطائرة تحدث له حالة هياج شديدة بسبب الترددات القوية التي يرسلها جهاز الاستقبال وتنبعث من فوق مدينة شيكاغو ، فيقوم بتحطيم الطائرة وينجو ديفيس وكيت حينما يقفزوا معًا بمظلة خارج الطائرة ، كما ينجو أيضًا جورج الغوريلا الضخم حتى بعد سقوط الطائرة .

ويشق جورج طريقه إلى شيكاغو حيث الترددات القوية المنبعثة ، ويلاحقه دييفيس وكيت بطائرة مروحية لمعرفة وجهته ، وفي تلك الأثناء يهاجم جورج كل ما يقابله كما يظهر أيضًا التمساح العملاق المتحول جينيًا والذئب الضخم ويهاجمون كل من بالمدينة فيموت عدد كبير من الضحايا وتحدث العديد من التدميرات .

ويحاول بعدها ديفيس أن يصل إلى مصل بمختبر كلير بمساعدة كيت ، لكي يعيدوا الحيوانات إلى طبيعتها وبالفعل يحصلان على المصل ولكن يتم القبض عليهما من قبل رجال كلير وتطلق كلير النار على ديفيس ولكنه ينجو ، ويتزامن هذا مع صعود جورج الغوريلا العملاق إلى أعلى البرج وتسببه بفوضى عارمة .

فيحاول ديفيس الهرب من كلير ولكنها تطلق عليه النيران وتمسك بكيت وتهددها بالسلاح حتى ترافقها إلى سطح المبنى للهروب بالطائرة من ذلك المبنى المفخخ بغرض تدمير الحيوانات المتحولة كلها ، ولكن كيت تستطيع سرقة مصل واحد من حقيبة كلير وتضعها في معطفها دون أن تنتبه ، وهنا يلقي الروك بكلير في فم جورج فيلتهمها مع المصل ثم يقوم بتدمير جهاز الإرسال .

وبالتالي يتساقط المبنى ويهرب الجميع فرارًا بأنفسهم ثم يعود جورج لطبيعته السابقة ، وفي تلك الأثناء يهرب ديفيس وكايت بالطائرة من على سطح المبنى ثم تذهب كايت بعد ذلك لمنع الجيش من إسقاط قنبلة كانت ستدمر المدينة كلها من أجل القضاء على الحيوانات المتحولة ، وبالفعل تتمكن من إقناع الجيش بإلغاء الغارة الجوية عن المدينة خاصة بعد حصول قوات الجيش على بعض الأدلة التي تدين شركة إنيرجي لتتم معاقبة المسئول عن كل الجرائم بالمدينة.

وبعد ذلك يقوم التمساح الضخم بقتل الذئب بعد حركة خداع من ديفيس ، وحينما ينتهي منه يقوم بالهجوم على ديفيس ويكاد يقتله ولكن يستطيع الغوريلا جورج قتل التمساح وانقاذ صديقه ديفيس بالرغم من إصابته البالغة ، وهكذا يعتقد ديفيس أن جورج ضحى بنفسه من أجله فيحزن على موته حزنًا شديدًا ، ولكنه يتفاجئ بأن جورج مازال حيًا عندما يمازحه ويقوم بحركة كوميدية اعتادا القيام بها معًا لينتهي الفيلم بتلك اللقطة الكوميدية الرائعة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *