قصة سباق الأحذية

لقد أتى في النهاية اليوم العظيم ؛ حيث استيقظت كل الحيوانات بالغابة مبكرًا لأنه كان يوم للسباق الأكبر للأحذية ، ومن جديد اجتمع الجميع في تمام الساعة التاسعة عند البحيرة ، وصلت أيضًا الزرافة وهي الأجمل والأطول في الغابة ، ولكنها كانت مقتنعة بألا تصبح صديقة لأي حيوان في الحديقة ، وبدأت تسخر من باقي الحيوانات وقهقهت بصوت مسموع : ها .. ها .. ها ، كانت تضحك على السلحفاة التي كانت قصيرة وبطيئة جدًا .

ثم ضحكت الزرافة مرةً أخرى : جو .. جو .. جو ، كانت تسخر من وحيد القرن لأنه كان سمين جدًا ، وقهقهت أيضًا : هيء .. هيء .. هيء ، كانت تضحك على الفيل لأنه يمتلك خرطومًا طويلًا .

وحان بعد ذلك وقت بدء السباق ، لبس الثعلب حذاء مخطط باللونين الأصفر والأحمر ، ولبس الحمار الوحشي حذاء باللون الوردي وله أقواس كبيرة جدًا ، ولبس القرد حذاء رياضي باللون الأخضر مع نقوش برتقالية .

قامت السلحفاة بارتداء حذاء لونه أبيض يشبه السحاب ، وحينما بدأت اللحظة الحقيقية للانطلاق صاحت الزرافة وهي تبكي بشدة ؛ حيث كانت طويلة جدًا ولم تستطع ربط رباط الحذاء الذي ترتديه .

صاحت الزرافة قائلة : آه .. آه ؛ أريد المساعدة من أي أحد ، بدأت كل الحيوانات تنظر إلى الزرافة بقسوة ؛ ولكن الثعلب ذهب ليتحدث معها ؛ وحينما وصل بالقرب منها قال : لقد سخرتِ من كل الحيوانات لأنهم مختلفين عنكِ ؛ نعم هذا صحيح .. فكلنا نختلف عن بعضنا البعض ؛ لكننا جميعًا لدينا أشياء جيدة ويمكننا أن نكون جميعنا أصدقاء ونساعد بعضنا البعض .

شعرت الزرافة بمدى الخطأ الذي ارتكبته ؛ فقامت بالاعتذار إلى كل الحيوانات على ما صدر منها ؛ ثم ذهب النمل إليها بسرعة وقاموا بتسلق حذائها من أجل أن يربطوه ، وأخيرًا وقفت كل الحيوانات على خط البداية وأصبحوا جاهزين إلى بدء السباق ، وبالفعل بدؤوا حتى انتهى السباق وبعد انتهاءه كانوا جميعًا سعداء وقاموا بالاحتفال لأنهم قد فازوا بصديقة جديدة وهي الزرافة ؛ التي تعلمت المعنى الحقيقي للصداقة وعلمت أيضًا أنه من أجل اكتساب العديد من الأصدقاء فعليها بتقبلهم كما هم .

القصة مترجمة عن اللغة الإسبانية
بعنوان : Carrera de zapatillas

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *