قصة مقتل مشاهير الهند

سردنا من قبل عددًا من قصص قتل ، نجمات ومشاهير السينما والتليفزيون بالهند ، ونستكمل بعض القصص الأخرى لهم ، في ترتيب متوالي وفقًا لسنوات الوفيات.

مقتل بريا راجفانش عام 2000م:
عملت الممثلة بريا راجفانش المولودة في مدينة البنجاب ، بالعديد من المسرحيات الانجليزية ، ووقفت مع أشهر الفنانين على خشبة مسرح ، شيملا ثم انضمت إلى الأكاديمية الملكية للفنون في لندن .

تزوجت من المنتج شيتان أناند ، وعملت في العديد من أفلامه حتى توفى بحلول عام 1997م ، فورثت بريا جزء من ثروته ، هي وأبنائه من زواجه الأول ، ولكن عقب مرور ثلاثة أعوام ، عُثر على بريا مقتولة في كوخ زوجها الراحل ، في مدينة مومباي فاتهم رجال التحقيقات ، أبناء الزوج الراحل بقتل زوجة أبيهم ، بالاشتراك والتعاون من اثنين من موظفيه ، وتمت إدانتهم جميعًا والحكم عليهم بالسجن مدى الحياة .

مقتل بافين بابي عام 2005م :
الممثلة الهندية الجميلة بافين بابي ، والتي لمعت في العديد من الأدوار السينمائية ، وذاع صيتها عقب فيلم مجبور الذي أذيع عام 1973م ، ولمع نجمها من خلال فيلم عمر أكبر أنطوني عام 1977م ، كما كانت أول ممثلة هندية توضع صورتها ، على غلاف مجلة التايم الأمريكية ، بالإضافة إلى أنها كانت حاصلة على الماجستير في الآداب والفنون .

كانت بافين تعاني من تناقل الصحف لشائعات بشأن علاقات عاطفية متعددة تقيمها الممثلة بافين ، بالإضافة إلى اتهامها بالجنون ، فقامت الممثلة المسكينة تدافع عن نفسها ، وأقرت بأن ما تواجهه من هجوم بسبب معرفتها بالعديد من الأسرار السياسية الخطيرة عن بعض الشخصيات العامة .

وجدت الممثلة بافين مقتولة داخل منزلها ، عام 2005م حيث عُثر على جثتها فوق الفراش ، ووجد المقعد المتحرك والذي كانت تتنقل به ، إلى جانب الفراش ، حيث كانت تعاني من إصابة قدمها بالغرغرينا ، مما أدى إلى فقد قدرتها على الحركة .

وظن البعض أنها ماتت منتحرة ، نظرًا لإصابتها بالفصام ، بينما روج آخرون أنها كانت مصابة بجنون العظمة وبعض  الأمراض النفسية ، بالإضافة إلى إصابتها بالزهايمر ، لتتباين طرق وفاتها التي أثيرت حولها الشائعات ولم يعرف أحد ، كيف قتلت بافين .

مقتل كولجيت راندهاوا عام 2006م :
كولجيت راندهاوا الحاصلة على مرتبة الشرف في علم النفس من جامعة دلهي ، والتي كانت قد ولدت عام 1976م في مدينة رانيجانج ، وعملت كولجيت في مجال الإعلانات حيث كانت تعمل على تصميم ، العروض الخاصة بالمصممين والمسلسلات التليفزيونية ، وكانت كولجيت قد تعاقدت على دورها في مسلسل بي تشانس ، ولكن الفيلم كان قد توقف أثناء التصوير .

وكانت كولجيت قد عثر عليها مشنوقة داخل منزلها ، وإلى جوارها ورقة مطوية نُسبت إليها ، كان فحواها أنها أنهت حياتها ، نظرًا لما تتعرض له من ضغوط عدة في العمل .

مقتل سيام خانا 2014م :
الممثلة الشابة سيام خانا ، كانت قد ظهرت في العديد من الأفلام البوليودية ، التي أنتجت مؤخرًا ، ومنها فيلم بيت مسكون وفيلم الإرهاب الأخير ، كانت ضحية جديدة وقتيلة جديدة تضاف إلى سلسلة قتل مشاهير الهند .

وفي يوم الـ 30 من أغسطس عام 2014م ، كانت سيام قد طلبت من شقيقتها ، أن تذهب إلى السوق لإحضار بعض الطعام ، ثم عانقتها وطلبت منها ألا تزعجها عند عودتها ، فهي بحاجة إلى الراحة ولا ترغب في الإزعاج .

وفي اليوم التالي عُثر على جثة سيام ، معلقة بمروحة السقف مشنوقة في منزلها ببومباي ، ولكن شقيقتها نفت أن تكون سيام يمكن أن تقدم على تلك الخطوة ، وأبلغت أن صديقها ربما يكون هو من دفعها لارتكاب تلك الحماقة ، إذا ما كانت قد ارتكبتها بنفسها بالفعل .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *