قصة الملك هنري الثامن وزوجاته الستة

أصبح الملك هنري الثامي ملكًا لعرش البريطاني في عام 1509م يوم 21 ابريل وهو بعمر السابعة عشر عامًا ، كان مثقفًا ويقرأ الكثير من الكتب بعدة لغات مختلفة منها الإنجليزية والفرنسية واللاتينية وكان معروف عنه امتلاكه لمكتبة ضخمة جدًا بقصره ، توفي الملك هنري عام 1547م ، لعب الملك هنري دورًا بارزًا في انفصال الكنيسة في انجلترا عن الكنيسة الكاثوليكية ، وكان هنالك صدام بين سلطته والسلطة الباباوية .

قام الملك هنري بحل الأديرة وتعين نفسه رئيسًا لكنيسة انجلترا ، وظل مؤمنًا بالتعاليم الكاثوليكية ، وسن قوانين الاتحاد القانوني بين انجلترا وويلز ، ومن السلطات التي حاز عليها أنه أول شخص يطلق ويتزوج ستة مرات ، كانت رغبته في وريث للعرش لأنه يرى أن البنات لا يصلحن للحكم ، ولذلك تزوج الملك هنري الثامن من ستة زوجات انتهت حياتهم نهاية مأساوية .

الزوجة الأولى هي كاثرين أراغون تزوجها يوم 11 يونيو عام 1509م وتم فسح الزواج عام 1533م ، بعد صدام مباشر مع الكنيسة على الطلاق فكان غير مسموح به ، فعلي الرغم من إنجابها ستة أبناء وظلت طفلة واحدة منهم على قيد الحياة سماها ماري وعُرفت فيما بعد بماري الدموية ، أراد أن يكون له وريث للعرش وقرر أن زواجه من كاثرين لعنة لأنها كانت أرملة أخيه آرثر ، وتوفت كاثرين بعد الانفصال بثلاث سنوات .

الزوجة الثانية كانت آن بولين تزوجها في شهر يناير من عام 1533م ، في عام 1522م وقع هنري بغرام سيدة شابة من حاشية الملكة كاثرين ولكنها رفضت أن تصبح واحدة من عشيقاته ، وطلبت منه أن تصبح ملكة .

أدى ذلك لفسح زواجه من آن بولين وبدأ هو وآن بطقوس زواج سرية وسرعان ما أصبحت حامل ثم توجت كملكة  في يونيو عام 1533م وأنجبت طفلة سميت إليزابيث ، كانت آن حادة الطباع وكانت كثيرًا ما تجادل هنري وهذا ما جعل لها أعداء كُثر ولم يتحمل هنري تصرفاتها فوجه لها تهمة الزنا والتخطيط لقتل الملك وتم إعدامها في برج لندن .

الزوجة الثالثة كانت جين سيمور تزوجها يوم 30 مايو عام 1536م ، في اليوم التالي لإعدام آن خطب هنري جين وكانت إحدى وصيفات الملكة وتزوجها بعدها بعشرة أيام ، وفي عام 1537م أنجبت طفل سمي إدوارد بولادة متعسرة وماتت بعدها بأسبوعين فقط ، عدها هنري الزوجة الحقيقة وأمر أن تدفن بجواره في قبره الخاص لأنها هي من منحته وريث العرش .

الزوجة الرابعة كانت آن كليفر تزوجها يوم السادس من يناير عام 1540م ، ظلت هنري بعد جين بلا زواج حتى اقترح عليه توماس كرويل الزواج من العائلة الحليفة له كليفر ، فقام بإرسال الفنان هانس هولباين لكي يرسم أخت دوق كليفر وأختار آن لتكون زوجته ولكن بعد أن وصلت لإنجلترا وجدها غير جذابة وبعد ستة أشهر فسح الزواج وكانت ذكية لذلك حصلت على المال وقلعة هيفر وحملت لقب أخت الملك .

الزوجة الخامسة كانت كاثرين هوارد تزوجها يوم 28 يوليو عام 1540م كانت تصغره بثلاثين عامًا وهي ابنه عم آن بولين وإحدى وصيفاتها بعد فترة من زواجها ثبت علاقتها غير الشريعة بخطيبها فحكم عليها بالإعدام في برج لندن .

الزوجة السادسة كانت كاثرين بار تزوجها يوم 13 يوليو عام 1543م كانت حالة الملك الصحية تراجعت وأُصيب بالسمنة وكانت كاثرين ممرضة له أكثر من كونها زوجة وتوفي بعدها عن عمر يناهز الخمس والخمسون عامًا ودفن في كنيسة القديس جورج في قلعة وندسور مع زوجته جين .

تزوجت كاثرين بعده من توماس سيمور أخو الملكة جين سرًا وأنجبت طفلتها الأولى ماري وماتت بحمى النفاس في الخامس من يوليو عام 1548م ودفنت بكنيسة قلعة سوديلي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *