قصة فيلم الأسد الملك

فيلم الأسد الملك أو فيلم The Lion King ، ذلك الفيلم الغني عن التعريف والذي تربع على عرش السينما وشاشات التلفاز لسنوات عديدة منذ عام ١٩٩٤م ، والذي دفع المؤلف لعمل جزء ثاني بل وثالث من قصة الملك الأسد استكمالا للأحداث المشوقة ، والمفاهيم الراقية العظيمة التي يقدمها ذلك الفيلم للكبار قبل الصغار ، بل وحصد الفيلم أرباح فاقت تكلفته بمرات عديدة لم يسبق لها مثيل في تاريخ السينما والرسوم المتحركة .

نبذة عن فيلم The Lion King
إنتاج : دون هان ، ارين ميتشيل .
إخراج : روب مينكوف ، روجيه الليزر .
كتابة : جوناثان روبيرتس .
حوار:  جوناثان روبيرتس .
توزيع : شركة والت ديزني .
تكلفة الفيلم : ٤٥ مليون دولار أمريكي .
أرباح الفيلم : ٩٣٦ مليون دولار .
مدة عرض الفيلم : ٨٨ دقيقة .
بلد الاصدار : الولايات المتحدة الأمريكية .

اللغة الأساسية الفيلم : اللغة الإنجليزية ، وصدر باللهجة العربية المصرية في نفس العام وحقق نجاح وشهرة في العالم العربي ، وفي عام ٢٠١٣م تم إعادة دبلجة الفيلم إلى اللغة العربية الفصحى .
تاريخ عرض الفيلم : ١٨ نوفمبر عام ١٩٩٤م .

أجزاء الفيلم :
بعد نجاح الجزء الأول من الفيلم ، تم العمل على تأليف الجزء الثانى من فيلم الأسد الملك والذي حمل اسم عهد سمبا أو Simba pride ، وتم إصداره في عام ١٩٩٨م ، والذي تدور أحداثه عن سيمبا بعد أن استرد الملك من عمه الشرير سكار.

وتزوج سيمبا من صديقة طفولته نالا وأنجبت طفلة تدعى كيارا ، والتي يحاولون حمايتها من خليف سكار الشرير والذي يدعى كوفو ، ولكن ترفض كيارا مساعدة والدها سيمبا لها في حمايتها ، بل وترفض مساعدة تيمون وبومبا ، وكوفو هو وريث سكار والذي نشأ على كره سيمبا ، وكانت أمه تساعده على الانتقام من سيمبا بواسطة ابنته كيارا ، ولكن يقع كوفو في حب ابنة سيمبا فيرفض أن ينتقم من سيمبا .

أما الجزء الثالث من الفيلم فهو يحمل اسم هاكونا ماتاتا ، والذي صدر في عام ٢٠٠٤م ، ويحكي قصة تيمون وبومبا وصداقتهما ، وطبيعة حياتهما قبل لقائهما بسيمبا في شكل كوميدي وطريف ، بل ومليء بالمفاهيم الرائعة عن الصداقة .

قصة الفيلم  :
تدور أحداث الفيلم وهو الجزء الأول من سلسلة الأسد الملك ، عن ملك يدعى موفاسا وهو الملك الأسد الذي يملك على أرض العزة والفخر وزوجته تدعى سرابي ، وتنجب سرابي  طفل جميل يدعى سيمبا ، وهو الذي سيكون ولي العهد بعد وفاة والده الملك موفاسا .

يحاول العم الشرير سكار التخلص من الملك موفاسا ، ليكون هو ملك أرض العزة ، ولكن بعد محاولات وصراع ، يموت الملك موفاسا دفاعا عن سيمبا ، الذي حاول عمه قتله دون علمه ، ثم يخبر سكار الطفل سيمبا أنه هو سبب وفاة والده ، ويطلب منه الهرب من أرض العزة .

يهرب سيمبا من أرض العزة ، ويعلن سكار موت الملك موفاسا وابنه سيمبا ليتولى هو كرسي الملك في أرض العزة ، ويكون مالك فاسد يحول أرض العزة والفخر إلى أرض خربة موحشة .

يهرب سيمبا ويضل طريقه ، لكنه يعثر على تيمون وبومبا ويكون صداقة قوية معهم ، وتمر السنوات ويكبر سيمبا ويصادف صديقة طفولته نالا ، والتي تخبره عن سكار الملك وما فعله في أرض العزة ، وتطلب منه أن يعود ليسترد عرش والده .

في البداية يرفض سيمبا العودة ، لكن بعد إلحاح يعود الى أرض العزة ويحارب عمه سكار ويتخلص منه ، ويتولى هو كرسي الحكم ويعلن القرد رفيكي الحكيم ، سيمبا ملكا على أرض العزة .

وحصد الفيلم العديد من الجوائز العالمية ، ومنها جائزة الأوسكار عن أفضل موسيقى تصويرية ، بل وذكرت صحيفة تايمز أن فيلم الملك الأسد  واحد من أعظم أفلام والت ديزني ، بل وتم حفظ الفيلم في مكتبة الكونجرس كعلامة تاريخية .

قصص مميزة:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *