قصة حبل الكذب قصير

تدور أحداث المثّل ، الكذب حبله قصير ، في مدينة بغداد قديماً ، حيث سرق من أحد التجار مبلغاً كبيراً من المال ، وكان السارق أحد من خدمه ، فبفطنة وحكمة شديدين ، قام التاجر بوضع خطة لكشف السارق ، وقال قولته الشهيرة التي أصبحت مثلاً كالتالي .

بداية القصة :
يروى أنه كان لتاجر غني من بغداد ، عشرة خدام ، وفي أحد الأيام تبين له ، أن أحدهم قد سرق منه كيساً ، وفيه ألف دينار ، أخذ التاجر يفكر كثيراً ، ويبحث عن طريقة ، تجعله يكشف من هو السارق ؟!

الخطة:
وبعد تفكير عميق ، أعطى كل واحد من خدمه حبلاً ، طوله نصف متر ، وقال لهم : أن يحضروا إليه صبيحة اليوم التالي ، لأن السارق سوف يطول حبله ، بعشرة سنتيمترات .

كشف السارق:
وفي صبيحة اليوم التالي ، حضر جميع الخدام ، وأخذ يبحث حبل كل واحد منهم ، وكانت جميع الحبال ، بنفس الطول ، كما أعطاهم إياها سابقاً ، ما عدا واحداً ، كان طوله أقصر بعشر سنتيمترات ، فعرف أنه السارق .

قصة المثّل :
والذي حصل هو ، أن هذا السارق ، قام بقص عشر سنتيمترات من الحبل ، ظناً منه أن حبله فعلاً سيطول ، بعشر سنتيمترات ، وعند اكتشاف من هو السارق ، قال له التاجر : حبل الكذب قصير !! ثم اشتكاه وحبسه ، وأصبحت هذه الجملة مثلاً ، تناقلته الألسن ، حتى وقتنا الحالي !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *